طباعة هذه الصفحة

الرئيس العام يوصي المدير المناوب للمسجد الحرام بالمتابعة المستمرة



التقى معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بمكتبه بالمسجد الحرام سعادة المدير المناوب للحرم المكي الشريف عضو المجلس الاستشاري الأستاذ عبدالله بن مهنا الطميح.


وأكد معاليه خلال اللقاء على أهمية المناوبة اليومية والمداومة المستمرة على مدار الساعة لمتابعة سير العمل ميدانيا بمختلف الإدارات، والتأكد من تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية الصادرة من الجهات الحكومية ذات العلاقة على جميع العاملين في المسجد الحرام وفي كافة المواقع، خاصة خلال هذه الأيام التي يواجه فيها العالم جائحة كورونا (كوفيد-١٩)، خصوصاً وأننا نحرص كل الحرص على تطبيق شعار نعود بحذر، وذلك بعد الجهود العظيمة والتضحيات الكبيرة التي قامت بها القيادة الرشيدة - أيدها الله- بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهما الله-خلال الفترة الماضية، حرصاً على صحة وسلامة المواطن والمقيم.

بعد ذلك استمع معالي الشيخ السديس من سعادة المدير المناوب شرحاً موجزاً عن أعمال المناوبة اليومية خلال الفترة الماضية وما تم إنجازه من أعمال.

الجدير ذكره أن من أبرز مهام المدير المناوب هي أخذ الجولات الميدانية في أروقة البيت العتيق وصحن المطاف وأدواره وساحاته، و معالجة الملاحظات الواردة على وجه السرعة، والمتابعة مع مسؤولي الإدارات مباشرة لحلها ومعالجتها، والتأكد من جاهزية الإدارات الفنية والخدمية والهندسية والتشغيلية وغيرها، والتعامل مع ما قد يصل من الإدارات الحكومية ذات العلاقة، ويتناوب على المناوبة يومياً أصحاب الفضيلة والسعادة وكلاء ومستشاري معالي الرئيس العام والوكلاء المساعدين.

حضر اللقاء سعادة وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الأستاذ أحمد المنصوري، وسعادة وكيل الرئيس العام للشؤون الإدارية والمالية المشرف على مكتب معاليه الدكتور سعد المحيميد، وسعادة وكيل الرئيس العام للشؤون الفنية والخدمية الأستاذ محمد الجابري، وسعادة مدير عام مكتب معالي الرئيس العام الأستاذ بدر آل الشيخ.
A92I9764A92I9779A92I9775A92I9784