طباعة هذه الصفحة
الخميس, 07 كانون2/يناير 2021 12:12

الرئيس العام يؤكد أهمية العناية بفئة ذوي الإعاقة البصرية وتأمين احتياجاتهم في الحرمين الشريفين


أكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبد الرحمن بن عبدالعزيز السديس على أهمية العناية بفئة ذوي الإعاقة البصرية وتأمين احتياجاتهم في الحرمين الشريفين بمناسبة "يوم اللغة العالمية لذوي الإعاقة البصرية".
وقال معاليه ان ديننا الإسلامي الحنيف وحضارتنا العريقة وتاريخنا المشرق يزخر بأنواع من العناية بفئات المجتمع كافة وفئة ذوي الإعاقة البصرية بشكل خاص، حيث يزخر تاريخ أمتنا بالكثير من العلماء والفضلاء والأدباء من الأشخاص ذوي الإعاقة البصرية، ويجب علينا دعمهم وتشجيعهم وتذليل كل الصعاب لهم وتنمية مواهبهم والاستفادة منها ودمجهم في المجتمع بما يعود بالنفع عليهم وعلى مجتمعاتهم.
وأوضح معاليه أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي حريصة على الاستماع إلى آراء ومقترحات فئة ذوي الإعاقة البصرية، وماضية في تطوير الخدمات لهم وتذليل كافة العقبات أمامهم ،مشدداً على الجميع في الرئاسة بتقديم كل التسهيلات لهذه الفئة وعدم التقصير معهم بما ييسر عليهم أداء مناسكهم.
وأشار معاليه إلى التوجيهات الدائمة من ولاة الأمر -حفظهم الله– لتوفير أرقى الخدمات في الحرمين الشريفين وقاصديهما عامة، وهذه الفئة الغالية علينا خاصة، مختتماً بالشكر والثناء والدعاء لهم على ما يبذلونه من خدمات جليلة للحرمين الشريفين وقاصيهما، سائلاً الله –العلي القدير- أن يجعل ذلك في موازين أعمالهم الصالحة إنه ولي ذلك والقادر عليه.
قراءة 388 مرات