Open menu
الثلاثاء, 19 كانون2/يناير 2021 02:48

الرئيس العام يشكر دارة الملك عبدالعزيز على اهتمامهم وعنايتهم بمخطوطات مكتبة المسجد النبوي ويشيد بالتعاون

عبّر معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس عن شكره وتقديره لمعالي الأمين العام لدارة الملك عبدالعزيز الدكتور فهد بن عبدالله السماري على الاهتمام الكبير والعناية الفائقة التي أولتها الدارة للمخطوطات والكتب التي تزخر بها مكتبة المسجد النبوي الشريف، وذلك بعد توقيع اتفاقية التعاون بين الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ودارة الملك عبدالعزيز.
حيث أكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي اهتمام الدارة وعنايتها بالمخطوطات النادرة في الحرمين الشريفين، واستشعارها بقيمة المآثر المعرفية الإسلامية، وما تشكله من أهمية للباحثين وطلبة العلم، ولزوار وقاصدي الحرمين الشريفين.
وذكر الشيخ السديس أن الحرمين الشريفين يحظى بإرث تاريخي عظيم، فالاهتمام بالتاريخ شأن عظيم يجد عناية واهتماما فائقين من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز–حفظهم الله-.
وختم الشيخ السديس حديثه سائلا الله –عز وجل- أن يحفظ لهذا الوطن الغالي أمنه وأمانه وقيادته الرشيدة.
قراءة 286 مرات