طباعة هذه الصفحة
الخميس, 04 شباط/فبراير 2021 22:21

وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي: جهود المملكة عظيمة خلال هذه الجائحة وجدير أن تبرز من خلال هذه الندوة المباركة

أشاد فضيلة وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي الدكتور محمد بن أحمد الخضيري بصدور موافقة خادم الحرمين الشريفين – حفظه لله - على إقامة ندوة (جهود المملكة العربية السعودية في خدمة الحرمين الشريفين خلال جائحة كورونا ) ، وأضاف فضيلته إلى أن الموافقة الكريمة تأتي ضمن اهتمام القيادة الرشيدة حفظها الله بالحرمين الشريفين وقاصديهما.
وأشار فضيلته إلى أن المملكة العربية السعودية قد وضعت الإنسان أولاً، وهذا ما أكد عليه خادم الحرمين الشريفين منذ بدء الجائحة، وتبذل قصارى جهدها للحفاظ على صحة المواطن والمقيم وقاصدي الحرمين الشريفين، تحقيقاً لمقاصد الشريعة في حفظ الأنفس، وذللت في سبيل تحقيق ذلك سبل الرعاية الصحية للجميع. فجدير بهذه الجهود العظيمة أن تبرز من خلال هذه الندوة المباركة.
وأكد فضيلته بأن وكالة شؤون المسجد النبوي تكثف الإجراءات الاحترازية والصحية في المسجد النبوي، وتواصل أعمال التعقيم والمراقبة داخل المسجد النبوي وساحاته ومرافقه بشكل يومي، وتتابع مع الجهات المختصة منذ بدء الجائحة كل ما يستجد في هذا الشأن، حرصاً على تأدية زوار المسجد النبوي عباداتهم بكل يسر وطمأنينة.
وقدم فضيلته شكره وتقديره للقيادة الرشيدة على ما يقدم من جهود في الحرمين الشريفين وتسخير كافة سبل الراحة للمعتمرين والزوار، كما قدم شكره لسمو أمير منطقة المدينة المنورة على متابعته المستمرة وتشريفه لهذه الندوة المباركة ، ولمعالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي توجيهاته ومتابعته المباشرة لما يقدم من خدمات. سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ ولاة أمرنا وأن يزيل هذه الغمة ويديم نعمة الأمن والأمان.
قراءة 166 مرات