Open menu
الجمعة, 05 شباط/فبراير 2021 23:13

المشرف على الشؤون العلمية والأكاديمية بوكالة الرئاسة لشؤون المسجد النبوي: للمملكة القدح المعلى في الاحترازات والإجراءات الوقائية

أشاد فضيلة المستشار والوكيل المشرف على الشؤون العلمية والأكاديمية بوكالة الرئاسة لشؤون المسجد النبوي الشيخ الدكتور نبيل اللحيدان بالجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية في خدمة الحرمين الشريفين وخصوصاً في وقت جائحة كورونا وذلك اثر صدور الموافقة الكريمة على إقامة ندوة (جهود المملكة العربية السعودية في خدمة الحرمين الشريفين خلال جائحة كورونا).

وقال فضيلته : الحمد لله حقّ حمده، والصلاة والسَّلام على محمد رسوله وعبده.
أمّا بعدُ: فمن فضل الله على هذه البلاد المملكة العربية السعوديّة أن جعلها في خدمة الحرمين الشريفين المسجد الحرام والمسجد النبوي، فخصّها الله بشرف عظيم، ولمّا انتشر وباء (كورونا) في العالم كلّه، كان لهذا البلد المملكة العربية السعوديّة القدح المعلى -بفضل الله وتوفيقه- في الاحترازات والإجراءات الوقائية، مكافحةً لهذا الوباء، وحسن تعاطٍ مع ظروفه، بإجراءات حازمة، مراعاة لحفظ مقصد من المقاصد الكبرى وهو (حفظ النفس) فكان من مبادرات الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أن دعت لندوة عن (جهود المملكة العربية السعودية في خدمة الحرمين الشريفين خلال جائحة كورونا) لإبراز هذه الجهود، أنموذجًا يحتذى، فجاءت موافقة خادم الحرمين الشريفين على إقامة هذه الندوة تتويجًا لها وتشريفًا، حفظ الله هذه البلاد المملكة العربية السعودية، وسدد اللهُ خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين، ووفقهما إلى ما فيه خير البلاد والعباد، إنّه جوادٌ كريم، وصلّى الله وسلَّم على صفوة خلقه وخيرتهم.
قراءة 122 مرات