طباعة هذه الصفحة
الثلاثاء, 09 شباط/فبراير 2021 00:28

الرئيس العام يشيد بما تضمنته ندوة الجهود من البيان الختامي والتوصيات المهمة ويوجه بتشكيل فريق عمل لمتابعتها

أشاد معالي ‏الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، بما تضمنته ندوة (جهود المملكة العربية السعودية في خدمة المعتمرين والزائرين خلال جائحة كورونا) والتي أقامتها الرئاسة ‏العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، والبيان الختامي والتوصيات المهمه ويوجه بتشكيل فريق عمل لمتابعتها.
وأشاد معاليه بالندوة وما جاء فيها من إبراز الجهود المثمرة لحكومة خادم ‏الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان - أيدهم الله- خلال جائحة فايروس كورونا وكيف تعاملت المملكة معها، ضاربة أروع الأمثلة في حسن التدبير والتعامل مع الأزمات وكيفية الحفاظ على الأرواح وإقامة الشعائر.
كما أكد معاليه على أن مثل هذه الندوات لا تحقق المقاصد المرجوة منها إذا لم يتم متابعتها وتفعيل ماجاء فيها من توصيات وما كان من انعقاد هذه الندوة إلى البداية وتفعيل التوصيات ومتابعتها هو ثمرة هذه الندوة، موجهاً بتشكيل فريق عمل مختص لمتابعة التوصيات وتفعيها والتنسيق مع الجهات الخارجية لذلك.
واختتم معاليه حديثة بالتضرع إلى الله -عز وجل- ‏أن يجزي حكومة خادم الحرمين الشريفين خير الجزاء على ما تبذله من غالي ونفيس ودعم غير محدود لكل ما من شأنه خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما.
قراءة 353 مرات