Open menu
الإثنين, 15 آذار/مارس 2021 19:00

الرئيس العام يوجه بإنشاء وحدات للتوعية الفكرية في كل من معهدي الحرم المكي الشريف والمسجد النبوي وكليتي المسجد الحرام والمسجد النبوي

 
وجه معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بإنشاء وحدة للتوعية الفكرية في كل من معهدي الحرم المكي والمسجد الحرام، وكليتي المسجد الحرام والمسجد النبوي، وذلك انطلاقاً من حرص الرئاسة على توعية طلابها ونشر الوسطية والاعتدال، وتحقيق التوعية بأساليب علمية معاصرة تتحقق فيها المهنية والأثر الطيب، إيماناً منها بإحياء الوسطية والاعتدال، واستثمار التقنية والتواصل الإعلامي الجديد، والرجوع إلى الكتب الموثوقة في التحصين من الأمور المشبوهة.
وبين معاليه أن الرئاسة تسعى دوماً إلى بيان التأصيل الشرعي الفكري وقضاياه المختلفة من كتاب الله وسنة رسوله، وإبراز دور المملكة العربية السعودية ومؤسساتها المختلفة وما تميزت به في ترسيخ القيم والثوابت الصحيحة، والسير على منهج هدي القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، لافتاً لدور معهدي الحرم المكي الشريف والمسجد النبوي وكليتي المسجد الحرام والمسجد النبوي، وأن لهما دور كبير في تنشئة الأجيال القادمة والتي تحمل المنهج الصحيح ونشره في العالم.
وأوصى معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي منسوبي معهد الحرم المكي الشريف ومعهد المسجد النبوي وكلية المسجد الحرام وكلية المسجد النبوي إلى إيصال الرسالة الدينية الصحيحة، ومنهج الوسطية والاعتدال التي جاء بها رسولنا عليه الصلاة والسلام، وحفاظا على الأمن الفكري ومحاربة التطرف، داعياً المولى -عز وجل- أن يحفظ لنا الأمن والأمان، وأن يجزي ولاة الأمر خير الجزاء على ما يقومون به من دعم لا محدود لنشر المنهج الصحيح.
قراءة 183 مرات