Open menu
الخميس, 13 أيار 2021 00:30

وكالة الشؤون الفنية والخدمية ترفع جاهزيتها بحزمة من الإجراءات لاستقبال قاصدي بيت الله الحرام للأداء صلاة العيد

أكد سعادة وكيل الرئيس العام للشؤون الفنية والخدمية الأستاذ محمد بن مصلح الجابري، أن وكالة الرئاسة للشؤون الفنية والخدمية رفعت مستوى جاهزيتها لاستقبال زوار وعمار بيت الله الحرام لصلاة عيد الفطر، وذلك بحزمة من الإجراءات الخدمية التي من شأنها توفير بيئة آمنة مطمئنة تعين المعتمرين والمصلين على أداء مناسكهم في أجواء روحانية يحفها الخشوع والسكينة.
و أفاد الجابري على أن خطة الوكالة شملت عدد من المحاور والجوانب وهي: تجهيز المكبرية، والأشراف على الساحات، وتطهير وتعقيم المسجد الحرام، ومعالجة الظواهر السلبية، وخدمات التنقل، والأشراف على الأبواب، والتشغيل والصيانة، وغيرها من الخدمات التي لتوفير كل ما من شأنه خدمة قاصدي المسجد الحرام والتسهيل عليهم.
وأوضح الجابري بأن استعدادات الوكالة تبدأ بتجهيز المكبرية وذلك بتطهيرها وتعقيمها وتعطيرها وفرشها بسجاد جديد وتنظيفه وتعقيمه وتعطيره، وتجهيز أنظمة الصوت من الميكروفونات ومكبرات الصوت المنتشرة في جميع أنحاء البيت العتيق، ومن ثم غسل المسجد الحرام وتطهير وتعقيمه وذلك بعدد (10) غسلات يوماً ويقوم بها أكثر من (4000) عامل وعاملة، وفي كل عملية تطهير تستهلك أكثر من (80ألف) لتر من المطهرات، و(1500) لتر من المعطرات، على مدار الساعة باستخدام قرابة (15000 لتر) من المعقمات لتعقيم جميع الأسطح، وقد تم تجهيز وتوزيع أكثر من ( 500 ) جهاز آلي لتعقيم الأيد بخاصية الاستشعار و(70) كاميرا حرارية للفرز البصري في مسارات متعددة على جميع مداخل المسجد الحرام.
وفي مجال السقيا وفرت الوكالة (25000) ألف عبوة موزعةً على صحن المطاف، أضافة إلى قرابة (٢٠٠) شنطة في المسعى ومصلى الجنائز ومصلى ذوي الاحتياجات الخاصة وعامة الدور الأول وعامة توسعة الملك فهد، وكذلك توسعة الملك عبدالله، كما تم دعم عامة المداخل والسلالم بفرق الحقائب الأسطوانية والذي يصل عددها لحوالي أكثر (٣٧٠) حقيبة أسطوانية وأكثر (1000) عامل. 
كما نوه الجابري أنه تم تجهيز (8000) عربة لخدمة رواد البيت الحرام (٥٠٠٠) عربة عادية وقرابة (٣٠٠٠) عربة كهربائية ويتم تعقيم وتطهير العربات بعد كل مستخدم .
وزاد الجابري أن الوكالة جندت أكثر من (100) مراقب على أبواب المسجد الحرام لاستقبال المصلين وتوجيههم إلى الأماكن المخصصة لهم، تنظيم عملية دخول وخروج المصلين وإرشاد المصلين إلى أماكن المصليات ومساندة رجال الأمن في تحويل وتوجيه المصلين عند امتلاء المصليات في يوم صلاة العيد 
وأن الأبواب الخاصة بالمصلين عددها(٣٧) هي
(سلم 91 _باب94_باب88_باب85_باب 84_عبارة 78_ عبارة 80_باب 74_ بدروم 83،82،81 _ وبدروم 77،76،75 _ باب73 _باب 70_باب سلم الشبيكة__ عبارة الشبيكة_ جسر عربات الشبيكة _باب 123_باب 119_باب 116باب باب 114_باب 111باب 107_باب 106_باب 104_باب 100_ باب 175 _باب173_ باب 170 _باب 169_ باب 176 _ باب 162 _ باب 165_باب 125_باب158)، أما الابواب الخاصة بالمعتمرين عددها (17) وهي: (باب الملك فهد، جسر الشبيكة، أجياد، والصفا، والنبي، وبني شيبة، والمروة، وسلم الأرقم، وجسر المروة، وعبارة النبي باب الملك عبد العزيز أبواب الصفا باب اسماعيل_ جسرا جياد بدروم السلام_ مدخل جسر الارقم _جسر عربات المروة)
وفيما يعنى بمتابعة الحالة التشغيلية للمسجد الحرام جندت الوكالة أكثر من (٩٠) مهندسا و فنيا من الكوادر الوطنية في الحرم المكي وساحاته يعملون على مدار الساعة لمتابعة الحالة التشغيلية فيه، مختتماً بأن كل هذه الخدمات تأتي بدعم وتوجيه مباشر من معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس.
قراءة 216 مرات