طباعة هذه الصفحة

المتحدث الرسمي للرئاسة: بوابات التعقيم المتطورة تجريبية ولا صحة لاستخدامها في العشر الأواخر

 

 

أوضح سعادة المتحدث الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الأستاذ هاني بن حسني حيدر بأنه إشارةً لمقطع الفيديو المتداول في وسائل التواصل الاجتماعي لبوابات التعقيم المتطورة، نحيطكم علماً إلى أن تلك "بوابات تعقيم آلية سيتم تجربتها في ساحات ومداخل المسجد الحرام"، ليتم تعميمها لاحقاً حال نجاح التجربة وثبوت النتائج الايجابية التي تؤهل استخدامها.

وأكد سعادته عدم صحة ما يتم تداوله بأن تلك البوابات تم استحداثها ليتم استخدامها في "العشر الأواخر" من شهر رمضان المبارك لهذا العام، مشيراً إلى ضرورة تقصي المعلومات من مصدرها الرسمي، والابتعاد عن بث الشائعات في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي.


وأضاف أن الرئاسة تعمل على تطبيق الإجراءات الاحترازية في المسجد الحرام للوقاية من فايروس كورونا (كوفيد -١٩)، بالتنسيق الفعال مع الجهات المعنية، ونسعى جاهدين لتطبيق كل ما يُسهم بعون الله -عز وجل- في حماية جميع العاملين وضمان عدم انتشار الوباء بينهم بما يحقق تطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله-.