Open menu
قامت وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، بتوزيع أكثر من (50) ألف نسخه من القرآن الكريم على قاصدي وزوار المسجد الحرام خلال شهر رمضان المبارك.
كما تقوم الوكالة بالعديد من الخدمات ومنها العناية بالمصاحف في المسجد الحرام والتي تشرف عليها الإدارة العامة لشؤون المصاحف والكتب ممثلةً بإدارة شؤون المصاحف وتضع في ذلك جلّ اهتمامها.

وذكر مدير إدارة شؤون المصاحف الأستاذ حمزة بن إبراهيم السالمي أن الإدارة تقوم بعدة مهام من أهمها إزالة جميع الملاحظات ومن ذلك سحب المصاحف من غير طبعة مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف وسحب الأغراض والمنشورات التي يضعها الزوار في الدواليب، وكل ذلك بصورة يومية وباهتمام بالغٍ من موظفي الإدارة.

وأضاف سعادته أن عدد المصاحف التي سحبت من الدواليب الموجودة داخل المسجد الحرام منذ مطلع الشهر وحتى اليوم التاسع والعشرين بلغت أكثر من (100) ألف مصحف غير طبعة مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، وبعض هذه النسخ أيضا فُقدت بعض الصفحات منها، كما تقوم الإدارة بعدد من الجولات الرقابية حيث بلغت (2000) جولة رقابية خلال شهر رمضان للتأكد من صحة هذه النسخ ليجد قاصدوا المسجد الحرام الطبعة الصحيحة والمعتمدة، فبعضهم يقرأ القرآن الكريم ولا يوجد لديه علم بالأخطاء الموجودة أو صحة وسلامة النسخ.

مؤكداً بأن جميع المصاحف الموجودة داخل المسجد الحرام والبالغ عددها (150,000) ألف نسخة جميعها معتمدة من مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، وتختم كل نسخة بختم خاص للتوضيح بأن النسخة وقف للمسجد الحرام ولا يجوز إخراجها منه.

وأشار السالمي أن أكثر من (50,000) ألف نسخة من المصحف الشريف تم إهداءها لقاصدي المسجد الحرام منذ بداية الشهر وحتى اليوم التاسع والعشرين من شهر رمضان المبارك؛ وذلك ضمن برنامج "مصحف لكل زائر".

واختتم حديثه قائلاً: أكرمنا الله بخدمة كتابه العزيز في بيته العظيم، وأن هذا العمل يجسد أهمية ما تقوم به إدارة شؤون المصاحف في المسجد الحرام من أعمال في سبيل إعطاء كتاب الله ما يستحق من العناية اللازمة وبصورة يومية.

يأتي ذلك إنفاذًا لتوجيهات معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس وبمتابعة مستمرة من قِبل فضيلة وكيل الرئيس العام للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ بدر بن عبدالله الفريح، سعياً في بذل المزيد من الجهود في تقديم أرقى الخدمات لقاصدي المسجد الحرام تحقيقاً لتطلعات ولاة الأمر – حفظهم الله – .
IMG 20220501 011557 834IMG 20220501 011746 504IMG 20220501 011748 591
أطلقت وكالة الشؤون العلمية والفكرية والتوجيهية النسائية ممثلة في الوكالة المساعدة للشؤون العلمية والفكرية والثقافية النسائية وعبر إدارة مقرأة الكتاب والسنة النسائية مبادرة بعنوان ( الكتاب والحكمة ) .

و أوضحت سعادة الوكيل المساعد للشؤون العلمية والفكرية والثقافية النسائية الدكتورة فادية بنت مصطفى الأشرف أن المبادرة عبارة عن بطائق إلكترونية تحتوي على تفسير لبعض آيات القرآن الكريم وشرح لبعض أحاديث السنة النبوية حيثُ ابتدأت من شهر رمضان المبارك وتستمر على مدار العام  وتستهدف منسوبات الرئاسة وقاصدات بيت الله الحرام عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي .

وفي الختام رفعت "الأشرف" شكرها لسعادة وكيل الرئيس العام للشؤون العلمية والفكرية والتوجيهية النسائية الدكتورة نورة بنت هليل الذويبي، على دعمها المتواصل لتفعيل مثل هذه المبادرات القيّمة للمنسوبات والقاصدات والشكر موصول لمساعد الرئيس العام للشؤون التطويرية النسائية بالمسجد الحرام الدكتورة العنود بنت خالد العبود على حرصها لكل ما من شأنه الرقي بالمنظومة النسائية بما يتوائم مع الرؤية الطموحة للمملكة ٢٠٣٠م.
نفذت الإدارة العامة لأكاديمية المسجد الحرام ممثلة في أكاديمية خدمات الحجاج والمعتمرين لقاء إثرائي بعنوان: (مهلا، لم ينتهِ رمضان)، لمنسوبي ومنسوبات شؤون الحرمين.

قدمه سعادة الأستاذ عاصم بن سيف الحصيني، مدير عام الإدارة العامة للشؤون الثقافية. أوضح ذلك سعادة وكيل الرئيس العام للشؤون التأهيلية والتدريبية والإثرائية الدكتور وليد بن صالح باصمد.

وبين سعادة مدير الإدارة العامة لأكاديمية المسجد الحرام المهندس حسن بن محمد فلاته أن اللقاء تضمن عدة محاور كان من أبرزها:ما يعينك على الاستمرار في العمل الصالح، المثبتات على الطاعة بعد رمضان، قليل دائم خير من كثير منقطع، الاستعانة بالله أساس المطالب. 

وأكد فلاته أن هذه اللقاءات تأتي بتوجيه من معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، لتفعيل الجانب الإثرائي المعرفي وأهميته في رفع مستوى الوعي والإدراك لدى منسوبي شؤون الحرمين، لينعكس إيجابا على الخدمات المقدمة لقاصدي بيت الله الحرام.
أدى جموع غفيرة من المصلين والمعتمرين بالمسجد الحرام صلاة التراويح لآخر ليلة من شهر رمضان المبارك في أجواء إيمانية مفعمة بالدعاء والابتهالات والتضرع لله سبحانه وتعالى, وبحضور أئمة المسجد الحرام وعدد من المسؤولين والعاملين بالجهات ذات العلاقة , ووسط منظومة متكاملة من الخدمات التي قدمتها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وطاقة استيعابية عالية ملأت أركان المسجد الحرام وساحاته .

حيث أمّ المصلين في , الثلاث التسليمات الأولى فضيلة الدكتور عبدالله بن عواد الجهني, وفي التسليمتان الأخيرة مع الوتر فضيلة الشيخ الدكتور ياسر بن راشد الدوسري .

وتوافدت أعداد المصلين منذ وقت باكر لأداء الصلاة في المسجد الحرام حيث شغل صحن المطاف المعتمرين ، وباقي المصلين في التوسعات وأدوارها والساحات الخارجية لها , وذلك لأداء صلاة التراويح وسط منظومة متكاملة من الخدمات والإجراءات التي ساهمت في إتمام المناسك بكل يسر وسهولة , حيث استعدت الرئاسة بتجهيز المصليات وتخصيص المسارات وتنظيم الإدارات العاملة ليؤدوا المصلين صلاتهم في أجواء آمنة وصحية تمكنهم من أداء صلواتهم بكل يسر وسهولة .
IMG 20220430 234826 180IMG 20220430 234831 713IMG 20220430 234835 442IMG 20220430 234837 956
أعلن معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس نجاح الخطة التشغيلية لموسم شهر رمضان المبارك (١٤٤٣) هـ، وسط تكامل لمخرجات أعمال كافة وكالات وإدارات الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وتعاون مشترك مع كافة الجهات الحكومية المشاركة في خدمة ضيوف الرحمن.

وقال الرئيس العام: إن الخطة التشغيلية لموسم شهر رمضان المبارك تكللت بالنجاح بفضل من الله سبحانه وتعالى ثم الدعم الكبير والعناية الفائقة من القيادة الرشيدة -أعزها الله- حيث تضافرت الجهود في سبيل خلق منظومة خدمية متكاملة تراعي معايير الجودة العالمية مما أسهم في مواصلة سلسة نجاحات المملكة العربية السعودية في إدارة منظومة الحج والعمرة خلال السنوات الماضية، مشيراً أن الحرمين الشريفين استقبلت وفود المصلين والمعتمرين وفق خدمات أُوجدت للتسهيل على كافة القاصدين.

وأكد معاليه أن الرئاسة راعت في خدماتها الميدانية والإدارية المقدمة لقاصدي الحرمين الشريفين الاستفادة من الطاقة الاستيعابية الكاملة حيث سخرت كافة الجهود لتجويد أعمال التخطيط والتنفيذ لخدمات ومبادرات خدمية وتقنية وتوجيهية إرشادية وإعلامية تعمل على توفير منظومة خدمية متكاملة تلبي رغبات القاصدين من أنحاء العالم وتحسّن من تجربتهم عند أداء النسك والعبادات بالحرمين الشريفين.

واختتم معاليه تصريحه بدعاء المولى القدير عز وجل أن يجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان آل سعود خير الجزاء على ما يوليانه من إهتمام بالغ بكل ما من شأنه التسهيل على الحجاج والمعتمرين والزائرين.


حققت الوكالة المساعدة للعلاقات والشؤون الإعلامية والشراكات المجتمعية النسائية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خلال شهر رمضان المبارك حصاد إعلامي كبير في الجهات الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي، من خلال تركيزها على تفعيل اللغة الإعلامية المرئية الجديدة عن طريق تصاميم الانفوجرافيك، وإخراج الأفلام الوثائقية والتعريفية، وإجراء التغطيات المتنوعة للمبادرات والبرامج عبر تطبيق السناب شات ، فضلًا عن دورها  في التنظيم والمشاركة في المعارض الميدانية واستقبال الوفود المختلفة والإشراف على كاونترات إرشاد التائهين النسائية التي بلغ عدد المستفيدات منها ١٣،٢٤٤ مستفيدة.
كما قامت الوكالة المساعدة للعلاقات والشؤون الإعلامية والشراكات المجتمعية النسائية بإبراز جهود الوكالات النسائية من خلال تحرير الأخبار اليومية والتقارير الصحفية، من خلال كوادر إعلامية وطنية مؤهلة بكفاءة مهنية،  ذات مهارات عالية متطورة ، وقدرات إبداعية متجددة.
وضمن مهام الوكالة المساعدة خلال شهر رمضان المبارك لهذا العام، فعلت الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام النسائي مبادرة "ومضات إعلامية، والتي سلطت فيها الضوء على أخبار الوكالات النسائية و جهودها المثمرة في خدمة قاصدات بيت الله الحرام ، كما فعلت مبادرة بعنوان" روحانيات" تضمنت سلسلة لقاءات حوارية مع القاصدات من جنسيات مختلفة يعبرن فيها عن   حبهن للبيت العتيق ومدى الراحة والطمأنينة التي يشعرن بها في جنباته وانطباعاتهن عن الخدمات المقدمة لهن، كذلك استطاعت تحقيق عدد مشاهدات عالية.
والجدير بالذكر أن الدعم المتواصل والتوجيهات المباركة من قِبَل سعادة مساعد الرئيس العام للشؤون التطويرية النسائية الدكتورة العنود بنت خالد العبود كان لهما الأثر الإيجابي الأكبر  في  تمكين الوكالة المساعدة للعلاقات والشؤون الإعلامية والشراكات المجتمعية  النسائية بالمسجد الحرام بأن تصبح منارة إعلامية بارعة في رصد الجهود المبذولة والتطورات الهائلة وعرض الخطط والأهداف والانجازات الإعلامية المحققة ضمن خدمة ضيوف بيت الله الحرام.

D8841699 C989 4D18 9608 DFB860425253C342CA06 0BD2 4B8B 88AB 03B594DBF4FCFE13A1D7 9664 4186 8176 60BC7CA6F664AAA8CFF0 B094 4DCA A04A 9047572FF20F
تعمل وكالة الشؤون الفنية والتشغيلية والصيانة وإدارة المرافق بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بإدارة المنظومة الإرشادية من خلال بث الرسائل التوعوية عبر (63) شاشة إلكترونية داخل المسجد الحرام و (25) شاشة إلكترونية بالساحات المحيطة به والتي تعمل على مدار الساعة لإرشاد وتوعية المعتمرين والمصلين.

ويتم من خلال الشاشات عرض محتوى إرشادي وتوجيهي للاستدلال على أهم المواقع داخل المسجد الحرام كصحن المطاف والمسعى وتذكير الطائفين والساعين بالأدعية النبوية لذكرها في بدايات ونهايات الطواف والسعي ورسائل توعوية أخرى في الجانب الصحي والأمني والإثراء المعرفي.

وأوضح سعادة مدير إدارة المنظومة الإرشادية المهندس عبدالعزيز الصبحي أن الإدارة تعمل على متابعة الشاشات الإلكترونية وإضافة الرسائل التوعوية والتوجيهية وذلك بما يقارب (200) رسالة بعدة لغات منها الإنجليزية والأوردية بإلإضافة للعربية مع استخدام الرموز الإرشادية المعتمدة عالمياً لتسهيل إيصال المعلومة بصرياً للمستفيد، 

وأضاف سعادته أن الإدارة تعمل على تغيير وتحديث المحتوى لكل شاشة بما يتماشى مع الخطة التشغيلية المعتمدة ‏لإدارة الحشود ومن ضمن الجهود المبذولة في دعم الحملات الوطنية برعاية وزارة الداخلية وبث الرسائل التوعوية الأمنية فيما يتعلق بمكافحة التسول (لا تعطيهم)، بالإضافة إلى تعريف الجهات والمنصات الموثوقة في جانب الدعم الخيري مثل (فرجت) وغيرها من أوجه التعاون مع جهات أخرى مثل وزارة الصحة ووزارة الحج والعمرة وأيضاً الجهات المشاركة داخلياً كالإدارة العامة للإعلام والاتصال و الإدارة العامة للشؤون التوجيهية والإرشادية ومكتبة المسجد الحرام.

وأشار الصبحي أن الإدارة تركز في تزامن الخطة التشغيلية للشاشات الإلكترونية مع خطة وكالة الرئاسة للتفويج وإدارة الحشود بالمسجد الحرام خاصة في ليلة السابع والعشرين والتاسع والعشرين لتحقيق مخرجات خطة إدارة الحشود وتفاعل زوار المسجد الحرام معها لتحقيق راحة وسلامة القاصدين وتأدية شعائرهم وانتقالهم بين جنبات المسجد الحرام بكل يسر وسهولة.

واختتم المهندس عبدالعزيز الصبحي ‏أن هذه الخدمات والجهود تأتي تنفيذاً لتوجيهات معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس، وبمتابعة مستمرة من قبل سعادة وكيل الرئيس العام للشؤون الفنية والتشغيلية والصيانة و إدارة المرافق المهندس سلطان بن عاطي القرشي، تحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة -حفظها الله- في تقديم أرقى الخدمات للحرمين الشريفين وقاصديهما.
Image 1Image 2Image 3Image 4Image 5Image 7Image 8

استقبلت وكالة مجمع الملك عبد العزيز لكسوة الكعبة المشرفة أصحاب المعالي ضيوف وزارة السياحة بالمملكة معالي وزير السياحة بجمهورية ساحل العاج السيد فوفانا سينادو, ومعالي وزير النهوض بالشباب والاندماج المهني والخدمة المدنية نائب المتحدث باسم حكومة ساحل العاج السيد مامادو توريه, يرافقهم مسؤول العلاقات الدولية بوزارة السياحة الدكتور خالد الزهراني، والوفد المرافق لهم, وكان في استقبالهم سعادة المدير العام لإدارة العلاقات العامة والإعلام الأستاذ أحمد بن مساعد السويهري.

وفي بداية الزيارة رحب السويهري بالحضور، ثم اطلعوا على الفلم الوثائقي لكسوة الكعبة المشرفة، ومراحل صناعتها بالمملكة العربية السعودية ومراحل استبدالها، وقد أشادوا بما رأوه من إتقان وتفان في صناعة الكسوة والاهتمام بأدق كافة تفاصيلها وتهيئة المواد الأولية لها, كما تعرفوا على آلية تطريز القطع المذهبة التي تزين الكسوة والتي تتطلب قدرا كبيرا من الحرفة والإتقان والجودة .

وأعرب الوفد عن عظيم امتنانهم لمعالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وسعادة المستشار وكيل الرئيس العام لشؤون مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة الأستاذ عبدالحميد بن سعيد المالكي لإتاحة هذه الفرصة الكريمة التي أثرت معلوماتهم وأطلعتهم على ما تبذله حكومة خادم الحرمين الشريفين من جهود عظيمة -رعاها الله - في خدمة الإسلام والمسلمين والحرمين الشريفين وقاصديهما وكسوة الكعبة المشرفة خاصة، وتذليل كافة سبل الراحة لضيوف بيت الله الحرام.
download (4)download (5)download (3)download (2)

قامت وكالة المشاريع والدارسات الهندسية ممثلة في الإدارة العامة للدراسات والأبحاث الهندسية على عمل دراسة استقصائية ميدانية موسعة لقياس مدى رضا المستفيدين والزوار على الخدمات الهندسية والتجهيزات الفنية وأنظمة الإرشاد المكاني المختلفة والمخصصة لهم بهدف دراسة مواضع ومكان التطوير المستهدفة والانطلاق منها لاتخاذ الإجراءات التصحيحية والوقائية اللازمة.

وأوضح مدير عام الادارة العامة للدراسات والابحاث الهندسية مساعد مدير عام مكتب الرئيس العام للشؤون الهندسية المهندس عبدالله بن محمد الحريقي بأن الدراسة استهدفت مسح عينة تصل إلى ٢٠٠ معتمر من كافة الجنسيات ومختلفة الخلفيات الثقافية بهدف تغطية كافة التنوع المعرفي لديهم وذلك بهدف موائمة الخدمات الهندسية وتحسينها وتجويدها وإثراء تجربة الزائر والمعتمر.

من جانبه أكد وكيل الرئيس العام للمشاريع و الدراسات الهندسية سعادة المهندس محمد بن سليمان الوقداني بأن هذه الأعمال تأتي تنفيذا لتوجيهات معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس تحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة -حفظها الله- في بذل كل ما من شأنه خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما.
download
 
أكد عدد من منسوبات الوكالة المساعدة للتفويج والحشود النسائية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بأن لحظات الإفطار لا يكتمل جمالها لديهن إلا وهن يخدمن ضيوف الرحمن، ويقدمن لهم العون والمساعدة داخل المسجد الحرام، من خلال تنظيم المصليات النسائية ومتابعة عملية تنظيم الحشود النسائية داخل المسجد الحرام.
ويتميز فريق العمل بكوادر نسائية مؤهلية ومدربة، للتعامل مع القاصدات لِتمكينهن من أداء عباداتهم بكل يسر وسهولة. 
والتقطت عدسة إدارة مركز الأخبار بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بعدد من منسوبات الوكالة المساعدة للتفويج والحشود النسائية  وهن يتناولن إفطارهن من الميدان وقالت رئيسة الوردية الثانية هدى موسى: أشعر بالفخر والاعتزاز في العمل داخل المسجد الحرام حيث جمع الله لي شرف المكان والزمان والخدمة، والعمل الميداني هو غايتي لأنني أجد متعتي في خدمة ضيوف الرحمن، ومشاهدة وخدمة القاصدات والزائرات وتناول الافطارغ في رحاب بيت الله الحرام كل يوم يعني لي الكثير.
فيما أكدت المشرفة على مصلى الركعتين حنان هوساوي : إنها ا تستمع بالعمل الميداني وتسأل الله عز وجل القبول وتقول مزاولة العمل مع القاصدات من مختلف الجنسيات واللغات تجربة فريده لا تتسنى لأي أحد، مشيرة أنها تستغل دقائق ما قبل الإفطار في مناجاة الله -عز وجل- من أطهر البقاع وأجلها.
فيما عبرت مديرة إدارة الممرات النسائية صالحة محمد جدم بقولها: كل يوم في العمل الميداني بالمسجد الحرام يعد تجربة جديدة لا سيما في شهر رمضان المبارك حيث يتوافد القاصدات من شتى بقاع الأرض واحرص خلال عملي أن اعطي انطباعاً حسناً للقاصدات لا سميا الكبيرات في السن فأنا وزميلاتي نتعامل معهن مثل الأمهات، ودائماً ما كنا نلمس من القاصدات سعادتهم ويغمرنا بالدعاء لنا.

e51d8a08 bc4f 4e2b a145 0b70e6c2fc9a2cac285d 45ac 4940 8718 93ae09fdcce0582d96b8 f882 43b9 94cb 24663383dd36a63903e6 274c 463f b668 7d55335b3b79
الصفحة 1 من 55