تعزيزاً لدورها الثقافي والعلمي؛ الرئيس العام يدشن حزمة من المشاريع والأعمال الموسوعية بمركز البحث العلمي وإحياء التراث الإسلامي بالرئاسة


دشن معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبد الرحمن السديس اليوم الخميس بمركز البحث العلمي وإحياء التراث الإسلامي بالرئاسة حزمة من مشاريع الأعمال العلمية المحكمة،  والتي نفذتها وكالة الرئاسة لشؤون المكتبات والمطبوعات والبحث العلمي.
حيث بدأ معالي الرئيس العام بتدشين مجلة الحرمين العلمية المحكمة عدد(٨)، وتدشين منتجات مركز البحث العلمي من الأبحاث، وتدشين مخرجات موسوعة سماحة الشيخ عبدالله بن حميد، وتدشين انطلاقة الأعمال والخطة الزمنية للموسوعة العلمية لمؤلفات معالي الرئيس العام، وتدشين انطلاقة الأعمال والخطة الزمنية لموسوعة معالي الشيخ صالح الحصين، وعرض التصور العلمي للخطة المبدئية للموسوعة الشاملة للمسجد الحرام، وعرض مخرجات كرسي جامعة الإمام محمد بن سعود لأبحاث الحرمين.
وتهدف حزم المشاريع العلمية لإبراز رسالة الحرمين الشريفين باعتبارها منطلقاً لنشر هدايات الدين الحنيف، ومنبر توجيه وإرشاد للمسلمين.
كما تعكس جهود المملكة في خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما، وصولاً إلى أداء مناسكهم وزيارتهم وسائر عباداتهم بكل يسر وسهولة.