معالي الرئيس العام: بيان هيئة كبار العلماء وضح التوضيح الشرعي الذي جاء به الإسلام في كيفية التعامل مع الأوبئة

 
شكر معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، الرئاسة العامة لهيئة كبار العلماء على البيان الذي أصدرته بخصوص قرار وزارة الحج المتعلق بحج هذا العام 1441هـ، وتوضيحها التوضيح الشرعي فيما يخص اتخاذ الأسباب لمنع انتشار الأمراض والأسقام كالعدوى التي تفتك بالأرواح في زمن الأوبئة.
وقال معالي الرئيس العام: ( جاء بيان هيئة كبار العلماء ليوضح للمسلمين والمسلمات الأدلة الشرعية التي تدل على وجوب الاحتراز من الأوبئة وأن تُبذل كل الأسباب التي تؤدي إلى التقليل من تفشيها، وصدر هذا البيان عن علماء أجلاء ثقات يترأسهم سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء العلامة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد آل الشيخ).
وأكد الشيخ السديس أن الإسلام حرص على سلامة الناس وحبسهم أنفسهم، لمنع نقل الضرر إلى غيرهم.