الرئيس العام يطلع على برامج لجنة الإيفاد والابتعاث ويؤكد أهمية دورها في تطوير الخدمات المقدمة في خدمة الحرمين الشريفين

اطلع معالي الرئيس العام للشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبد العزيز السديس على البرامج والخدمات التي تقدمها لجنة الإيفاد والابتعاث لمنسوبي ومنسوبات الرئاسة سعياً لتطوير منظومة الأعمال وصقل المواهب والكفاءات التي بها بلادنا المباركة. 
وأكد معاليه أن برامج الإيفاد والابتعاث المعتمدة والتي جرى تنفيذها تعنى بتأهيل الكوادر الوطنية وزيادة قدراتها لتحقيق التطلعات الكريمة من ولاة الأمر حفظهم الله، موصياً معاليه بتكثيف التعاون ومد جسور التواصل بين الرئاسة ومختلف المؤسسات العلمية والأكاديمية. 
كما نوه معاليه إلى الاستفادة من البرامج العلمية والعملية التي تصب في المصلحة العام وتطوير الموظفين والدورات التي تطور من أدائهم الوظيفي لكي يقدموا أفضل الخدمات.