الإدارة العامة لتنسيق الأعمال التطوعية تبحث سبل التعاون والتخطيط لآلية العمل المشترك مع المؤسسات التطوعية

عقدت الإدارة العامة لتنسيق الأعمال التطوعية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، اجتماعاً مع أحد المؤسسات القائمة بالأعمال التطوعية بالمسجد الحرام، للبحث عن سبل التعاون وتبادل الخبرات والأفكار والآراء والمقترحات، والتخطيط لآلية العمل المشترك بين الإدارة والجهة المعنية.
وأوضح سعادة مدير الإدارة العامة لتنسيق الأعمال التطوعية الأستاذ خالد بن فهد الشلوي، بأن الإدارة معنية بالمساهمة في تحقيق رؤية المملكة العربية السعودية (2030) في الوصول إلى ما يقارب مليون مشارك في مجال الأعمال التطوعية، حيث جاء الاجتماع ضمن الاستعدادات لوضع آلية لتنظيم الأعمال التطوعية سواء كانت تنظيمية، أو خدمية أو تعليمية فيما يخدم  مصلحة قاصدي المسجد الحرام.
مؤكداً أن الإدارة ترحب بجميع المبادرات في مجال العمل التطوعي بالمسجد الحرام، وفق الشروط المتبعة من قبل الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي.