"شؤون الحرمين" تخصص ثلاث مداخل للعربات بالمسجد الحرام

خصصت الرئاسة  العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي دور الميزانين بالدور الأول للطواف والسعي بالعربات، والتي يمكن الوصول إليها من أربعة مداخل للمسجد الحرام، وهي: (مدخل "الشيبيكة" عبر جسر الشبيكة, وسلم "الأرقم"، و"المروة" فوق سطح دورات القشاشية).
وأوضح سعادة مدير إدارة خدمات التنقل بالمسجد الحرام الأستاذ فهد المالكي أن إدارة خدمات التنقل بالمسجد الحرام خصصت أكثر من (٥٠٠٠) عربة عادية وقرابة (٣٠٠٠) عربة كهربائية لمحتاجيها من المعتمرين وقاصدي المسجد الحرام، من كبار السن والمرضى والأشخاص ذوي الإعاقة، مما يسهم في التسهيل عليهم في أداء نسكهم بكل يسر وسهولة، حيث تقوم الإدارة بالإشراف على دافعي العربات، ومنحهم تصاريح العمل بعد استيفاء الشروط اللازمة للحصول على التصريح، ومتابعتهم ميدانياً لضمان التزامهم بالتعليمات.
وأكد المالكي أن الإدارة  جهزت ثلاث نقاط لتوزيع العربات في مداخل المسجد الحرام، والتي يتم فيها تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية  لضمان سلامة قاصدي بيت الله العتيق، من وضع ملصقات لتطبيق التباعد الاجتماعي وعدم التزاحم عند طلب الخدمة، كما يتم تعقيم جميع العربات العادية والكهربائية، ويعمل في الإشراف على العربات أكثر من (١٨٠ ) موظفا على مدار الساعة، ما بين مشرفين وفنيين وإداريين.
واختتم المالكي تصريحه أن هذه الخدمات والجهود تأتي تنفيذاً لتوجيهات معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وبمتابعة مستمرة من قبل سعادة وكيل الرئيس العام للشؤون الفنية والخدمية الأستاذ محمد بن مصلح الجابري، تحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة –أيدها الله- في بذل كل ما من شأنه خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما.