Open menu
الثلاثاء, 08 كانون1/ديسمبر 2020 14:42

الرئيس العام يرأس المجلس الاستشاري ويناقش سير الأعمال في المسجد الحرام خلال المرحلة الثالثة من عودة العمرة والصلاة

ناقش معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، الأعمال والخدمات المقدمة للمعتمرين والمصلين داخل المسجد الحرام، والطرق المثلى لتطويرها، وذلك خلال اجتماعه بالمجلس الاستشاري اليوم في المبنى الإداري لرئاسة شؤون الحرمين بمكة المكرمة.
واطلع معاليه على أبرز الموضوعات والخطط والبرامج المتعلقة بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، ومنظومة العمل الخدمي داخل المسجد الحرام والتي يعكف المجلس وأعضاؤه على طرحها ومناقشتها بشكل دوري بهدف تحسينها وزيادة فاعلية مخرجاتها على قاصدي المسجد الحرام على مدار العام.
وأشار معاليه إلى أهمية مراجعة حزم الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية داخل الحرمين الشريفين بشكل مستمر يضمن تأديتها للدور المهم والمحوري في حماية قاصديهما خلال تأدية النسك والعبادات.
وأشاد معالي الرئيس العام بما يقدمه المجلس من توصيات أسهمت في معالجة الملاحظات وتعزيز الإيجابيات ومواصلة تجويد منظومة الخدمات والإمكانات التي وفرتها قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين - حفظهما الله - لخدمة الحاج والمعتمر والزائر لحظة وصوله إلى المسجد الحرام والمسجد النبوي والمشاعر المقدسة.
داعيا المولى القدير أن يكلل الجهود بالتوفيق والنجاح وأن يعين المجلس على خدمة المسجد الحرام وقاصديه وفق ما يتطلع إليه ولاة أمرنا الميامين من جودة وإتقان.

A92I1340A92I1358A92I1380
قراءة 484 مرات