Open menu
الخميس, 10 كانون1/ديسمبر 2020 14:04

الرئيس العام يؤكد أن الشريعة الإسلامية جاءت بتحقيق النزاهة ومكافحة الفساد

أكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أن الشريعة الإسلامية جاءت بتحقيق النزاهة ومكافحة الفساد، مستشهداً بقول الله تعالى: "وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الْأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْفَسَادَ".
وقال الشيخ السديس: ( أن أول خطوات محاربة الفساد، هو مخافة الله -عز وجل- في السر والعلن، واستشعار كل شخص خطر هذا البلاء، والتعاون مع الجهات المعنية بالإبلاغ عن المفسدين الذين يسعون إلى هلاك الحرث والنسل، وتعطيل عجلة التنمية).
وذكر معالي الرئيس العام أن المملكة رائدة في محاربتها للفساد والمفسدين، وهذا من منطلق رسالة نبينا عليه السلام.
مشيداً بدور القيادة الرشيدة -حفظها الله- في سعيها الحثيث للقضاء على الفساد، وتشجيع المواطن والمقيم للتصدي لهذه الآفة، حيث قال معاليه (إن الصلاح والإصلاح ومحاربة الفساد وأهله طريق للعزة، وسبيل للكرامة، وعنوان للفلاح، ورفعة للأمم، وحفظ للشعوب، وكسب لمرضاة الخالق جل جلاله، ونجاة من عقابه: كما قال الله تعالى (فَلَوْلَا كَانَ مِنَ الْقُرُونِ مِنْ قَبْلِكُمْ أُولُو بَقِيَّةٍ يَنْهَوْنَ عَنِ الْفَسَادِ فِي الْأَرْضِ إِلَّا قَلِيلًا مِمَّنْ أَنْجَيْنَا مِنْهُمْ)، وإن الحاجة إلى الإصلاح من الأمور الملحة في حياة الفرد والأمة، سائلا الله -عز وجل- أن يعين ويوفق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، في محاربتهم للفساد وأهله، وأن يحفظ هذا الوطن الغالي ويديم علينا نعمة النمو والازدهار.
قراءة 513 مرات