Open menu
الثلاثاء, 15 كانون1/ديسمبر 2020 01:21

الرئيس العام: المملكة ستضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه التطاول على سيادتها وثوابتها ومقدساتها

استنكر معالي الرئيس العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، الاعتداء الإرهابي على سفينة نقل وقود في جدة.
وقال معاليه أن مثل هذا الهجوم الإرهابي الجبان يهدف إلى تهديد أمن المملكة العربية السعودية ومحاولة سافرة من أعداها في هز كيانها الشامخ، مبيناً أن مثل هذه الأفعال لا تزيدنا إلا قوة وعزيمة وإصرار على منهجنا الثابت القويم الوسطي المعتدل المستمد من كتاب الله –عز وجل – وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، وأن المملكة ستضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه التطاول على سيادتها وثوابتها ومقدساتها، وأنها لن تتهاون في ردع أهل الأهواء الضالة والمذاهب المنحرفة، في سبيل أمنها واستقرارها ورخاءها.
وختم معاليه بالدعاء لله عز وجل بأن يحفظ بلادنا، من كل سوء ومكروه، وأن يديم عليها الأمن والأمان والاطمئنان، وأن يحفظ عليها عقيدتها وقيادتها وأمنها، وسائر بلاد المسلمين.

 
قراءة 572 مرات