Open menu
الأحد, 20 كانون1/ديسمبر 2020 16:47

حلقة نقاش اللغة العربية في رحاب الحرمين الشريفين توصي بتعزيز اللغة لدى الشباب وإنشاء مجمع جامع

خرجت حلقة نقاش اللغة العربية في رحاب الحرمين الشريفين بالعديد من التوصيات، وأجمع المشاركون إلى أن هناك حاجة لتعزيز مكانة اللغة لدى الشباب في ضوء عصر التقانة.
كما جاء ضمن التوصيات ضرورة عمل عصف ذهني للمهتمين باللغة العربية، والمنتسبين لها؛ ليقدموا ما لديهم دعماً للغة، بمشاركة كرسي اللغة العربية في الحرمين.
ونوهت الندوة إلى أهمية تدشين الرئاسة برامج أكاديمية لغير الناطقين بها في معهد الحرم، ووجوب أن يكون لدينا أكاديمية للخط العربي، والاهتمام بمحتوى مكتبة الطفل ومكتبة المرأة باللغة العربية.
وأوصت أيضاً بجمع كل مراجع اللغة في مكتبة الحرم المكي، كما تطرقت لإقامة مسابقة في ألفية ابن مالك لمنسوبي الرئاسة العامة لشؤون الحرمين.
 
وأكدت إلى الحاجة لإنشاء مجمع واحد جامع مانع، حيث إنه ضرورة حتمية للحفاظ عليها من الصراع اللغوي، ويكون المجمع في مكة، لأن ذاكرة كمال الإنسان واللسان فيها وتكون قبلة لسانية كما هي دينية.
وبينت الندوة أن اللغة العربية مستوعب علمي نستطيع من خلاله خدمة الحضارة العالمية ويستفاد منها على مر الأزمان.
قراءة 374 مرات