Open menu
الخميس, 24 كانون1/ديسمبر 2020 17:13

خلال مشاركته في حلقة نقاش آفاق الميزانية... الرئيس العام يوصي الإدارة العامة للميزانية بإشراك منسوبي ومنسوبات الرئاسة والاهتمام بآرائهم ومقترحاتهم

 
أوصى معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وكالة الرئاسة للشؤون الإدارية والمالية، بفتح آفاق وقنوات تواصل مع جميع منسوبي ومنسوبات الرئاسة، للإسهام مع الإدارة العامة للتخطيط والميزانية بالمقترحات والآراء، من أجل تطوير آلية العمل، وتحقيق تطلعات ولاة الأمر –حفظهم الله- في تقديم أجود وأفضل الخدمات لقاصدين وزوار الحرمين الشريفين.
وقال معالي الرئيس العام خلال مشاركته في حلقة النقاش التي أقامتها الإدارة العامة للتخطيط والميزانية، اليوم، بقاعة الشيخ محمد السبيل –رحمه الله- بعنوان (آفاق الميزانية 2021م، وانعكاسها على تطوير الأجهزة الحكومية)، وجدنا كل الدعم والتشجيع من قبل جميع المسؤولين في دولتنا المباركة، ولا يوجد لدى قيادتنا الرشيدة أي مشاريع تسبق مشاريع الحرمين الشريفين، فمن هذا الباب علينا أن نكون على قدر عالي من المسؤولية تجاه خدمة ديننا وولاة أمرنا، ونقدم العمل الدؤوب مخلصين، وصادقين مع الله –عز وجل- ثم مع أنفسنا، وولاة أمرنا، فالواجب علينا الحرص على المال العام وعدم التساهل في أي فساد مالي فكلنا نزاهة، وعلينا أن نعزز داخل أنفسنا وزملائنا حس المحاسبة والمحافظة على المال العام، ونعمل بروح الفريق لكي نعيش المرحلة التطويرية.
وأشاد الشيخ السديس خلال كلمته بالجهود التي قدمها موظفي الرئاسة العامة خلال جائحة كورونا قائلا: (وراء الرئاسة فريق عمل مميز أثبت أنه متميز من خلال ما قدمه في هذه الجائحة).
وذكر معالي الرئيس العام أن الميزانية العامة للدولة جاءت بالخير الوفير، رغم الظروف التي يمر فيها العالم، وأن المملكة أثبتت لديها قيادتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية والإنسانية، وهذا بفضل الله -عز وجل- ثم بفضل خدمتها لدينها الإسلامي وعنايتها بالحرمين الشريفين وبضيوف الرحمن، وبحكمة ووعي قيادتها الرشيدة –حفظها الله-.
وختم الشيخ السديس حديثه قائلا: ( جزى الله ولاة أمرنا خير الجزاء، على ما يقومون فيه تجاه الحرمين الشريفين وتجاه الإنسانية، فما قدم من دعم وسخاء، وتسخير لجميع الإمكانيات خلال الفترة الماضية من أجل سلامة وصحة المواطن والمقيم، يجعلنا فتخر بهذا الوطن وقيادته ونسأل الله -عز وجل- أن يحفظ لنا أمننا ووطننا وقيادتنا).
Image 3 3Image 1 3Image 6 1Image 5 3
قراءة 278 مرات