Open menu
الإثنين, 18 كانون2/يناير 2021 12:35

ضمن الدورة العلمية الثالثة في المسجد الحرام. . درساً بعنوان الوحدة والاجتماع


ألقى المدرس بالحرمين الشريفين فضيلة الشيخ الدكتور الشيخ الدكتور طلال أبوالنور عبر البث المباشر محاضرة بعنوان (الوحدة والاجتماع) وذلك ضمن الدورة العلمية الثالثة عن بعد في رحاب المسجد الحرام. 


وقال فضيلته: إنَّ الله - سبحانه وتعالى - دعا عباده المؤمنين إلى الوَحدة والاجتماع قبل أن يَدعوهم إلى الصلاة والصيام والحج والزكاة، فقال - عز وجل -: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) فمِن هنا نُدرك أن الوحدة والاجتماع من أصل الدِّين وأسسه وأن الاعتصام بحبل الله - وهو القرآن الكريم الذي يُحقِّق الوحدةَ والاجتماع. 


وأضاف الشيخ أبو النور قائلًا: لقد أخبر الله - سبحانه وتعالى - أن الناس كلَّهم أولاد أب واحد وأمٍّ واحدة، وأنَّ اختلاف القبائل والشعوب ليس مَدعاةً إلى التنافُر والتناكُر؛ بل هو مجلبة للتعارف والتواصل والتوادُد والتراحم، وأنَّ التقوى هي المقياس والمعيار عند الله - عز وجل - يتقرَّب بها العبد إليه ويتوصل؛ فقال - عز وجل -: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ﴾


وأوضح فضيلته أن الإسلام دين يَدعو إلى الوحدة البشرية، وإلى تشكيل مجتمع إنساني يَسُوده الحب والوداد، ويعمُّه الأمن والسلام؛ مستشهداً بما ورد في القرآن الكريم، ﴿ ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ ﴾ ومدى إدراكنا من خلال هذه الآية الكريمة أنَّ الله - تعالى - يكره الفساد، ويَمقُت المُفسِدين. 


تأتي الدروس والمحاضرات العلمية بوكالة الشؤون التوجيهية انطلاقاً من حرص معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس ومتابعة فضيلة وكيل الرئيس العام للشؤون التوجيهية والارشادية الشيخ سلمان بن صالح المقوشي على إبراز دور الرئاسة التوجيهي والإرشادي والتوعوي ونشر العلم النافع لزوار ورواد وعمار بيت الله الحرام, والاستفادة من الدروس العلمية وتطبيقها والسير على نهجها والتمسك بمبادئها القويمة، كما يمكن متابعة الدروس والمحاضرات عبر منصة منارة الحرمين.

 
قراءة 240 مرات آخر تعديل في الإثنين, 18 كانون2/يناير 2021 12:50