تطويرا للعمل المؤسسي ومتابعة الأعمال لتنفيذ الخطة الاستراتيجة (٢٠٢٤)؛ الرئيس العام يوجه بتطوير أعمال المكتب وتقسيمه إلى عدة لجان تعمل على مدار الساعة

 
وجه معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بتطوير أعمال مكتب الرئيس العام وتقسيمه إلى عدة لجان إدارية تعمل على مدار الساعة، وذلك في خطوة تطويرية تهدف إلى تجويد العمل المؤسسي ورفع وتيرة الإنجاز ومتابعة سير الأعمال بما يحقق خطة الرئاسة للانطلاقة المستقبلية للمبادرات التحولية (٢٠٢٤).

وأكد معاليه على منسوبي مكتب الرئيس العام ضرورة مضاعفة الجهود وتطويرها وتقديم الخدمات لكافة الوكالات والإدارات العامة في خدمة الحرمين الشريفين ومتابعة أعمالهم ودراسة المقترحات والمبادرات المرفوعة وإحالتها للجهات المختصة ومراجعة الإجراءات الإدارية بما يضمن تسهيل الخدمة وتجويدها بما يتوافق مع التوجيهات الحكيمة من القيادة الرشيدة -أيدها الله-.

كما وجه معالي الرئيس العام بتكليف سعادة الأستاذ بدر بن صالح آل الشيخ مدير عام مكتب الرئيس العام لإنفاذ القرار وتفعيل دور اللجان ومتابعة أعمالها إدارياً وميدانياً، وتذليل التحديات وتعزيز الإيجابيات، والرفع إلى معاليه بالتوصيات لاعتمادها والتقارير للدورية، مؤكداً ضرورة تسخير كافة الطاقات والإمكانات بما يحقق الرؤى والتطلعات لخدمة أفضل لضيوف الرحمن.