صدور الموافقة الكريمة على غسيل الكعبة المشرفة لهذا العام مع التقيد بالإجراءات الاحترازية

صدرت الموافقة الكريمة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –حفظه الله- على غسيل الكعبة المشرفة لهذا العام مع التقيد بالإجراءات الاحترازية.
وبهذه المناسبة الغالية أكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أن المملكة العربية السعودية مكلوءة بعناية الله وحفظه وتوفيقه، وأن هذه الموافقة جاءت لتؤكد حرص هذه البلاد المباركة على العناية بالحرمين الشريفين وقاصديهما، وتنفيذ شعائر الله وتعظيمها، ومن ذلك غسيل الكعبة المشرفة مع التقيد بالإجراءات الاحترازية بما يضمن تنفيذ الشعيرة وسلامة القائمين عليها.
ورفع معاليه شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين –حفظهما الله- على عنايتهما ورعايتهما الدائمة بالحرمين الشريفين وقاصديهما، سائلاً الله -عز وجل- أن يديم عليهما ثوب الصحة والعافية، إنه ولي ذلك والقادر عليه.