الرئيس العام يرفع شكره للقيادة الرشيدة بمناسبة صدور الموافقة الكريمة على إقامة مراسم غسل الكعبة المشرفة

رفع معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس شكره للقيادة الرشيدة- حفظها الله- بمناسبة الموافقة الكريمة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –حفظه الله- على غسيل الكعبة المشرفة لهذا العام وفق إجراءات احترازية وتدابير وقائية تحتمها الظروف الاستثنائية للجائحة العالمية.
وأكد معالي الرئيس العام أن الموافقة الكريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- تأتي امتداداً للعناية الكبيرة والرعاية الجليلة التي توليها المملكة في خدمة الكعبة المشرفة والحرمين الشريفين.
وسأل معاليه الله - عز وجل- أن يجزي ولاة أمرنا خير الجزاء، على اهتمامهم البالغ بكل ما من شأنه خدمة ضيوف الرحمن من حجاج وعمّار وزوار وأن يديم على هذه البلاد المباركة أمنها وأمانها واستقرارها إنه ولي ذلك والقادر عليه.