الثلاثاء, 14 كانون1/ديسمبر 2021 20:45

خلال إطلاقه للمصحف الإلكتروني للمكفوفين.. الرئيس العام: علينا العمل جاهدين لإطلاق مثل هذه المشاريع الرائدة وتسخير وسائل التقنية لخدمة الإسلام والمسلمين

قيم الموضوع
(3 أصوات)
 
أطلق معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، اليوم، بمكتبه بمبنى الرئاسة في مكة المكرمة، جهاز المصحف الإلكتروني للمكفوفين، والذي يمكنهم من قراءة القرآن الكريم وتدبر آياته وتفسيره بيسر وسهوله، وجاء الجهاز بلغة "برايل".
وأكد معالي الرئيس العام أن الجهاز يشجع المكفوفين، على قراءة القرآن الكريم وتوطيد علاقتهم به، ويساعد في قراءة القرآن الكريم.
وذكر الشيخ السديس أن مثل هذا المشروع يبعث البهجة والسرور في القلب، لأنه يسهل على فئة غالية على قلوبنا قراءتهم للقرآن الكريم وتدبره خاصة وأنه يقوم بتحويل أحرف برايل الثابتة إلى متحركة، تتشكل إلكترونيًا حسب آيات القرآن الكريم والأحرف العربية والصفحة، وهو مطابق لمصحف مجمع الملك فهد، وذلك في تصميم يساعد الكفيف على الوصول إلى الصفحات والسور والأجزاء بسرعة وسهولة، ويقدم النص الكامل للقرآن باستخدام معايير تقنية لنظام معلوماتي ورقمي.
 وطالب السديس بالعمل على مثل هذه المشاريع التي تسهل على المحتاجين لها، قائلا في ظل ما توفره حكومتنا الرشيدة -حفظها الله- من إمكانيات ودعم، وأمام الثورة المعلوماتية والتقنية علينا العمل الجاد للخروج بمثل هذه المشاريع، وتسخير وسائل التقنية لخدمة الإسلام والمسلمين والتسهيل عليهم.
وختم حديثه الشيخ السديس سائلا الله -عز وجل- أن يحفظ هذا الوطن الغالي وقيادته الرشيدة.
photo5891032750591424787photo5891032750591424773photo5891032750591424776photo5891032750591424778photo5891032750591424777photo5891032750591424786photo5891032750591424794photo5891032750591424788photo5891032750591424789photo5891032750591424791photo5891032750591424792
قراءة 755 مرات آخر تعديل في الثلاثاء, 14 كانون1/ديسمبر 2021 20:55