الادارة العامة للأمن الفكري تجتمع مع الرئاسة العامة لهيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر

 
 عقدت الإدارة العامة للأمن الفكري والوسطية والاعتدال بالمسجد الحرام ، بوحدة الأمن الفكري بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر اجتماعاً تنسيقياً.
 
حيث اوضح فضيلة مدير الإدارة العامة للأمن الفكري والوسطية والاعتدال بالمسجد الحرام الشيخ علي بن حامد النافعي بأنه تم اللقاء عن بعد بوحدة الأمن الفكري بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والتي يمثلها فضيلة مدير الوحدة الشيخ حسين بن علي بكار ، وبحضور مدير عام فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرمة فضيلة الشيخ فؤاد بن سعود العمري ، و مدير عام فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمدينة المنورة فضيلة الشيخ سلطان بن محمد المطوع ، و مساعد مدير عام  الإدارة العامة للأمن الفكري والوسطية والاعتدال بالمسجد الحرام فضيلة الشيخ هادي بن حامد المقاطي وعدد من مدراء الإدارات من الجانبين. 
وذلك لتفعيل مذكرة التفاهم والتي وقعها معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس حفظه الله 
ومعالي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند حفظه الله الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في وقت سابق 
والتي تحوي العديد من البرامج  المشتركة والمتنوعة ومن ضمنها جوانب الأمن الفكري والوسطية والاعتدال.
حيث بدأ اللقاء بالترحيب بأصحاب الفضيلة والسعادة المشاركين في اللقاء ونقل تحيات معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز  السديس حفظه الله لهم.
 والذي يولي الجانب الفكري وجانب الوسطية والاعتدال وتحصين الفكر من الإنحراف اهتماماً بالغاً من خلال دعم الإدارة العامة للأمن الفكري والوسطية والاعتدال بالمسجد الحرام والمسجد النبوي بالكوادر المؤهلة والمتخصصة ومتابعته المستمرة لانشطتها وبرامجها النوعية.
ثم تم خلال اللقاء إستعراض جهود الرئاستين في جوانب الأمن الفكري والوسطية والاعتدال والتي يمكن من خلالها التعاون في هذا المجال للتطوير من منظومة العمل بين الجانبين، ومنها جانب اللقاءات والملتقيات وجوانب التدريب والحقائب التدريبة والدروس العلمية والمحاضرات والأفلام التوعوية وكذلك البحوث العلمية والمؤلفات وجوانب المطبوعات والكتب الالكترونية.
كما تحدث اصحاب الفضيلة مدراء الإدارات المختصة من الجانبين في كل ماتقدمه اداراتهم من جوانب وبرامج متنوعة، على أن تتوالى اللقاءات التنسيقية بهذا الخصوص فيما يخدم منظومة العمل والتكامل بين الرئاستين في هذا الخصوص .