المقوشي يُدير حلقة نقاش بعنوان: هيكلة وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية وهدفها تمكين قاصدي الحرمين الشريفين من أداء عبادتهم ومناسكهم بكل يسر وسهولة

أقامت وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية بمكتبة الحرم المكي الشريف حلقة نقاش حول "هيكلة وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية والإدارات المرتبطة بها"، وتستهدف تحديداً مجال التنظيم الإداري من حيث المهام وأدلتها الإجرائية، وذلك بحضور فضيلة وكيل الرئيس العام للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ سلمان بن صالح المقوشي وفضيلة الوكيل المساعد للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ عبدالرحمن بن سعد الشهري وعدد من أصحاب الفضيلة مديري العموم.
وأشار المقوشي أن هذه الحلقة تُعقد بهدف تحديد أبرز المهام والصلاحيات الإدارية والأنظمة واللوائح على مستوى الإدارات المرتبطة بوكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية بما يتسق مع الأهداف المنشودة في الجانب التوجيهي والإرشادي والتوعوي.
بعد ذلك ناقش فضيلة الوكيل المساعد للشؤون التوجيهية والإرشادية الحضور لوضع وتمكين الصلاحيات وسرد الأدلة الإجرائية للإدارات المعنية بالوكالة والخروج بوسائل مبسطة وتقنية.
واختتم الشيخ المقوشي حلقة النقاش بأن العمل يتطلب الوصول إلى تمكين قاصدي الحرمين الشريفين من أداء عبادتهم ومناسكهم والاستفادة من الخدمات التوجيهية والإرشادية , وذلك لتحقيق تطلعات ولاة الأمر - حفظهم الله - للارتقاء بكل ما يقدم في الحرمين الشريفين من خدمات سائلاً المولى -عز وجل- أن يبارك في الجهود, وينفع بها وأن يتقبل من الجميع أعمالهم.

تنزيل 14تنزيل 16تنزيل 13تنزيل 17تنزيل 15