الرئيس العام يؤكد أهمية دور وكالة شؤون المسجد النبوي في دعم مسيرة التنمية التي يشهدها الحرمان الشريفان

أكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس خلال لقائه قيادات وكالة الرئاسة لشؤون المسجد النبوي أهمية تطوير منظومة الخدمات في المسجد النبوي وفق ما يتطلع إليه ولاة الأمر -حفظهم الله- من رقي وتميز في الخدمات المقدمة للمصلين والزائرين.
واستعرض قياديو الوكالة خلال اللقاء عدداً من الموضوعات والبرامج الهادفة لتسيير منظومة خدمات الوافدين إلى المسجد النبوي، وأبرز الخطط والبرامج التي بذلتها الوكالة، لأجل التعامل المرن مع العوامل المتغيرة التي تُوجب جائحة فايروس كورونا العالمية توفيرها لأجل تلبية جميع احتياجات قاصدي المسجد النبوي.
وأشار معالي الرئيس العام إلى ضرورة الاستفادة المثلى من وسائل التقنية الحديثة في تطوير البنية التحتية الرقمية للوكالة وتنفيذ ما تقتضيه الخطط والرؤى لعام (2024) وتعظيم دورها في دعم مسيرة التنمية التي يشهدها الحرمان الشريفان بدعم لا محدود من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان - حفظهم الله-.
حضر اللقاء وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي الدكتور محمد بن أحمد الخضيري، والوكيل المساعد لشؤون المسجد النبوي الأستاذ عبدالعزيز بن علي الأيوبي.

2B62077D D6CC 4090 9BC8 61AF731D4E9480BE79AB CFC2 4DBC ABD6 6ACECCB41B6B9FA22422 D6C4 4AC7 B01C C0679231F831