مثنياً على جهودهم في خدمة قاصدي المسجد النبوي، الرئيس العام: رجال الصحة هم جنود الصف الأول في هذه الفترة العصيبة التي يشهدها العالم

أشاد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس بالجهود المبذولة من رجال الصحة في المسجد النبوي، وذلك بحضور فضيلة وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد النبوي الشيخ الدكتور ‏محمد بن أحمد الخضير.
وأكد معالي ‏الرئيس العام على أهمية دور رجالات الصحة ‏في هذه الفترة التي يشهدها العالم أجمع في محاربة انتشار فيروس كورونا المستجد، وبطولاتهم في التصدي لهذه الجاحة حمى الله الجميع منها.
وقال معاليه: إن رجال الصحة هم جنود الصف الأول في هذه الفترة العصيبة التي يشهدها العالم حيث أنهم يبذلون كل طاقاتهم ويخاطرون بأنفسهم لأجل سلامة الجميع، فحق على الجميع الإشادة بدورهم العظيم سائلاً الله للجميع دوام الصحة والعافية
‏وبين معالي الرئيس العام أن وكالة الرئاسة لشؤون المسجد النبوي ‏حريصة على التعاون والتناغم البناء مع ‏رجالات الصحة في كل ما من شأنه سلامة زائري المسجد النبوي،
داعياً الله العلي القدير للجميع بالتوفيق والسداد وأن يجعل ما يبذلونه من جهود في موازين حسناتهم.