الرئيس العام يرفع التهنئة لأمير منطقة مكة المكرمة ونائبه بمناسبة نجاح المرحلة الأولى للعمرة وعودة المصلين في المسجد الحرام

رفع معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس التهنئة لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ونائب أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز بمناسبة نجاح المرحلة الأولى من العمرة، وفتح المرحلة الثانية منها والسماح للمواطنين والمقيمين بأداء الصلاة في المسجد الحرام للمرة الأولى منذ سبعة أشهر.
وأكد معاليه أن قيادة المملكة العربية السعودية ومنذ رصد انتشار الجائحة عالمياً، أولت الحرمين الشريفين بالغ الاهتمام، وعملت على تسخير كل ما من شأنه الحفاظ على صحتهم وسلامتهم، مما أسهم بعد عون الله وتوفيقه في الحد من تأثير الجائحة على قاصدي الحرمين الشريفين، ومنظومة الخدمات المقدمة داخلهما.
وأشاد معاليه بما حققه التعاون المستمر بين الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، وإمارة منطقة مكة المكرمة، بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل والجهات الصحية والأمنية المشاركة في خدمة المسجد الحرام خلال الظروف الاستثنائية للجائحة والذي كان له بالغ الأثر في نجاح الخطط والبرامج التي أُعدت لتخطي هذه المراحل الصعبة وعودة العمرة والصلاة في المسجد الحرام.
سائلاً المولى - عز وجل- أن يديم الأمن والعز والرخاء على وطننا المعطاء، ويوفق خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين- حفظهم الله- ويعينهم على استمرار مسيرة التطور التي أنتجها قادة المملكة منذ عهد الملك المؤسس عبدالعزيز - طيب الله ثراه - تجاه الحرمين الشريفين وقاصديهما وأن يحفظ بلادنا وسائر بلاد المسلمين من كل بلاءٍ ومكروه.